جامعة البصرة تنظم ندوة علمية حول الحداثة بين الفلسفة والعمارة، وهوية البصرة المعمارية

falsafa

نظمت كلية الآداب في جامعة البصرة ندوة علمية حول الحداثة بين الفلسفة والعمارة بمشاركة باحثين ومختصين من قسم الفلسفة.

وتهدف الندوة الى التعريف بعمارة مدينة البصرة وهويتها الثقافية فضلاً عن السعي للحفاظ على ما تبقى من نماذج عمرانية تشكل تراث المدينة وماضيها العريق وكيفية التعامل مع معطيات الحداثة بالشكل الذي يستلهم الجديد ويحافظ على الموروث.

وتضمنت الندوة مناقشة العلاقة بين الفلسفة والعمارة وتبيان وجهة نظر كل منهما عن الحداثة واللذان اختلفا في تحديدها زمنياً بين من يعتقد انها تبدأ في القرن السادس والسابع عشر كالفيلسوف البرجماتي ريتشارد رورتي او من يجعلها تبدأ مع عصر التنوير كالفيلسوف الالماني هابرماس او من يعيدها الى بداية القرن العشرين كالناقد الفني والفلسفي فردريك جامسون حيث انعكست تلك الاختلافات بشكل او بآخر على العمارة بوصفها نمطاً من أنماط التعبير عن الجمال.

ودعا الباحثون في الندوة الى ضرورة تعزيز الجوانب المشتركة بين الفلسفة وغيرها من الاختصاصات العلمية والانسانية فضلاً الحفاظ على هوية البصرة المعمارية وتخطيطها المدني.

جميع الحقوق محفوظة لجامعة البصرة © 2019