جامعة البصرة تناقش الطرق البديلة في تنقية مياه الشرب

26
بحثت حلقة نقاشية في كلية الزراعة بجامعة البصرة (الطرق البديلة في تنقية مياه الشرب واْستخدام نبات المورينغا في تنقية المياه).
وقالت التدريسية في قسم علوم التربة والموارد المائية هدى اْحمد ياسين إن مليار شخص في كل من آسيا وأفريقيا وأمريكا اللاْتينية، يعتمدون تماماً على مصادر مياه سطحية غير منقاة لتلبية اْحتياجاتهم اليومية من المياه، فيما يتوفى منهم قرابة مليوني شخص سنوياً جراء أمراض تسببها تلك المياه الملوثة، معظمهم من الأطفال دون سن الخامسة.
وأشارت الى أن الباحثين وجدوا أن بالاْمكان قطع شوط كبير نحو توفير مياه نقية وذلك باستخدام بذور شجرة مورينجا أوليفرا Moringa oleifera، والتي تنمو الشجرة في أفريقيا وأمريكا الوسطى والجنوبية وشبه القارة الهندية وجنوب شرق آسيا، حيث تعتبر مقاومة للجفاف، ويستخدم زيتها في الاْضاءة والطهي، وفي خواص تحسين التربة كما أن لها اْستخدامات طبية وفوائد غذائية عالية ويمكن اْستخدام بذور الشجرة، بعد سحقها كمنقي للمياه وتحسين قابليته للإستهلاك البشري مفيدة بأن تلك العملية التي لا يزال غير معروف على نطاق واسع حتى في المناطق التي يكثر فيها نمو المورينجا.
واْستدركت أن هذه العملية لا تمثل حلاً شاملاً لخطر الأمراض المنقولة عن طريق المياه، إلا أنها قد تخفض ولحد كبير من الوفيات الناجمة عن المياه غير المعالجة.

جميع الحقوق محفوظة لجامعة البصرة © 2018