رسالة ماجستير في جامعة البصرة تبحث عن (أثر تغير المناخ في تكرار المنخفضات الضحلة والعميقة في العراق للمدة2016-1950)

nabaa
بحثت رسالة الماجستير في (قسم الجغرافية/ كلية التربية للعلوم الانسانية) في جامعة البصرة (أثر تغير المناخ في تكرار المنخفضات الضحلة والعميقة في العراق للمدة2016-1950).
للطالبة (نبأ كريم أحمد الربيعة).
وتناولت الرسالة دراسة المنخفضات الجبهوية والحرارية سواء كانت ضحلة اوعميقة ومعرفة امتدادها في طبقات الجو العليا في المستوين(1000,850) مليبار والعوامل المؤثرة في عمق وضحالة المنخفضات الجوية و التغير المناخي لبعض العناصر في العراق كدرجات الحرارة العظمى والصغرى والضغط الجوي والرطوبة النسبية لمحطات الموصل وبغداد والبصرة وتناول معدلات تكرار وعدد ايام بقاء المنخفضات الضحلة والعميقة ومقدار التغير المناخي لها سواء باتجاه الارتفاع او الانخفاض فوق المنطقة الشمالية وتمثلها محطة الموصل والمنطقة الوسطى وتمثلها محطة بغداد والمنطقة الجنوبية وتمثلها محطة البصرة في العراق لمدة الدراسة 2016- 1950)) .
وتضمنت الرسالة : دراسة المنخفضات الجبهوية والحرارية العميقة والضحلة في المستوين(1000,850) مليبار لمعرفة عمقها في طبقات الجو العليا كامتدادات عميقة او مراكز ثانوية عميقة او امتدادات ضحلة للمدة 2016- 1950)) في العراق فوق المنطقة الشمالية وتمثلها محطة الموصل والمنطقة الوسطى وتمثلها محطة بغداد والمنطقة الجنوبية وتمثلها محطة البصرة لمنخفضات البحر المتوسط والمنخفض السوداني والمنخفص المندمج ومنخفض الهند الموسمي والمنخفض المحلي ومنخفضات بحار غرب اسيا ومنخفض شبه الجزيرة العربية .
واستنتجت الرسالة : وجود اتجاه للتغير نحو الانخفاض في تكرار وعدد ايام البقاء في منخفض البحر المتوسط والمنخفض المندمج في الامتدادات العميقة والمراكز الثانوية العميقة يقابلها ارتفاع في الامتدادات الضحلة وكشف ذلك في الدورة المناخية (2016-2005) تراجع عدد ايام بقائه فوق العراق سواء في شهر تشرين الاول او في شهر مايس في حين كان اتجاه التغير بالارتفاع بالمنخفض السوداني في كافة حالاته في جميع المحطات بينما منخفض الهند الموسمي كان اتجاه تغيره نحو الارتفاع بالامتدادات العميقة والضحلة يقابلها انخفاض في المراكز الثانوية العميقة وكذلك وصوله مبكرا للعراق في شهر اذار ونيسان في الدورة المناخية(2016-2005) واتضح من دراسة بعض العناصر المناخية وجود ارتفاع في معدلات درجات الحرارة العظمى والصغرى ومع انخفاض معدلات نسب الرطوبة النسبية لجميع المحطات الموصل وبغداد والبصرة.

nabaa1

جميع الحقوق محفوظة لجامعة البصرة © 2019