جامعة البصرة تنظم حلقة نقاشية حول متغيرات الوجود الإنساني

bawman

نظمت كلية الآداب في جامعة البصرة حلقة نقاشية حول متغيرات الوجود الإنساني، قراءة لكتاب الحداثة السائلة لـ(زيجمومت باومان).

وتهدف الحلقة التي قدمتها الباحثة رسال حسين عبداللطيف بمشاركة باحثين من قسم الفلسفة الى بيان اهتمام باومان بدراسة الحداثة والمذهبية المادية الاستهلاكية لما بعد الحداثة وتحليل مصطلحي (الحداثة وما بعد الحداثة) في إشارة الى الحداثة الصلبة والحداثة السائلة.

وتضمنت الحلقة مناقشة آراء باومان في تأكيده على أن الواقع الذي نعيشه هو واقع بالغ التعقيد يمتاز بالسيولة وعدم الثبات فالمرحلة التي نشهدها هي مرحلة تفكك المفاهيم الصلبة والتحرر من جميع الأسس والحقائق والمقدسات.

وبينت الحلقة ان السيولة في مفهوم باومان الفلسفي قد طالت كل شيء فأصبحت الفردية تؤسس على حساب المواطنة والعمل خاضع لمقتضيات رأس المال المتغير(الرأسمالية الثقيلة) كما يسميها بل وحتى العلاقات الإنسانية قد طالها التسليع! مما سبب ضياع مفاهيم المجتمع والأسرة والقيم الأخلاقية والذوقية فلا استقرار للمعنى ولا استقرار للقيم حسب رأيه العلمي.

جميع الحقوق محفوظة لجامعة البصرة © 2019